تعرفة جديدة' للخبز... أو ستتوقّف الأفران عن العمل!

إعتبر إتحاد نقابات المخابز والأفران في لبنان في بيان، أن 'كل يوم يمر يتحمل فيه أصحاب المخابز والأفران خسائر كبيرة ناتجة من الإرتفاعات الحادة في أسعار المحروقات التي نسددها بالدولار الأميركي نقداً بعد تأمينه من السوق السوداء وبالسعر الرائج، علماً أننا نبيع الخبز ومنتجاتنا بالليرة اللبنانية'.

وتابع، 'من المعلوم أنه ليس هناك من دولة تسعر السلع في الاسواق بغير عملتها الوطنية، وما يحصل عندنا هو مخالفة صريحة للقوانين والدستور'.

وطالب الإتحاد بـ'تصحيح الخلل الذي أوجدته الدولة نفسها في سعر ربطة الخبز نتيجة الارتفاع الاسبوعي لاسعار المحروقات ولاسيما مادة المازوت المستعملة في مؤسساتنا، مع العلم أن هناك اتفاقا بين الاتحاد ووزارة الاقتصاد والتجارة على اعادة النظر كل يوم اربعاء بتعرفة ربطة الخبز صعودا او هبوطا وفقا لجدول تركيب اسعار المشتقات النفطية. وحاليا، مضى أسبوعان ولم ينظر بهذه التعرفة مما حمل اصحاب المخابز والافران خسائر مالية في ظل الظروف الاقتصادية الراهنة التي اثرت سلبا على كل المؤسسات الانتاجية ومنها المخابز والافران'.

وأكد الإتحاد أنه 'كان الأجدى على الدولة التي تريد تأمين الرغيف للطبقة العاملة وذوي الدخل المحدود أن تستمر بدعم المحروقات المخصصة للأفران والمطاحن ولا تحملهم فشل سياساتها'.

وناشد إتحاد نقابات المخابز والأفران في لبنان وزير الإقتصاد والتجارة أمين سلام، 'توقيع التعرفة الجديدة وإصدارها وفقا للجدول المعتمد في الوزارة بالسرعة اللازمة لإنصاف الجميع ومنعاً من توقف المخابز والأفران عن العمل'.

كلمات مفاتيح:



//