حميه عرض مع الوفد التقني للبنك الدولي إعادة إعمار مرفأ بيروت والاطار القانوني لإدارة المرافئ في العالم

اجتمع وزير الأشغال العامة والنقل الدكتور علي حميه بعد ظهر اليوم، في اطار الاجتماعات التي يعقدها مع الوفد التقني من البنك الدولي، حيث قدموا له عرضا مفصلا يعود لإعادة إعمار مرفأ بيروت.

 

 

وبحث حميه مع الوفد في الخطط الاستراتيجية الموجودة لدى البنك الدولي من ناحية ادارة تشغيل المرفأ والمخطط التوجيهي للمرافىء الأربعة في لبنان، مؤكدا " ضرورة لحظ إطار قانوني يكون عاملا اساسيا في جلب الإستثمارات وتشجيع المنافسة العادلة".

وطلب تزويده بالصيغ النهائية لهذه الخطط بعد وضع ملاحظاته عليها من أجل إعادة درسها ضمن رؤية متكاملة.

 

 

ولفت حميه الى ان "مناقصة تشغيل محطة الحاويات سيتم إطلاقها قريبا، واشار الى "عقد اجتماع اخر مع البنك الدولي يوم الجمعة المقبل، لبحث بقية المشاريع المتعلقة بمشروع الطرقات الممول من البنك الدولي، والبالغة موازنته 200 مليون دولار، الذي يحظى باهتمام كبير لديه، لدراسته كونه مشروعا اساسيا وحيويا، بالاضافة الى مشروع النقل العام لمنطقة بيروت الكبرى والبالغة موازنته 295 مليون دولار".

 

 

وشكر وزير الأشغال للبنك الدولي "اهتمامه بلبنان".

 

كلمات مفاتيح:



//